الرئيسية / فنون / من هي مديحة الحسيني الفنانة التي ضربها ابنها؟

من هي مديحة الحسيني الفنانة التي ضربها ابنها؟

تصدرت الفنانة مديحة الحسيني، محركات البحث بعد تصريحها حول تعرضها للضرب والطرد على يد ابنها الأكبر الذي يتعاطى المخدرات.

وبحث كثيرون عن هوية مديحة، حيث أنها ليست بالشهرة الكافية التي يعرفها بها الجميع، رغم مشاركتها في العديد من الأعمال الدرامية.

من هي مديحة الحسيني؟

– فنانة مصرية من مواليد القاهرة.

– تبلغ من العمر 53 عاماً فهي من مواليد 3 أبريل عام 1969.

– بدأت مشوارها الفني عام 2005، من خلال مسلسل نعتذر عن هذا الحلم مع رانيا فريد شوقي وماجدة الخطيب ورانيا يوسف.

– عام 2011 قدمت مديحة الحسيني دورا في مسلسل شارع عبد العزيز مع الفنان عمرو سعد والذي كان بداية انطلاقتها.

– عام 2012 شاركت مع الفنانة منة شلبي والفنانة ناهد السباعي والفنان باسم سمرة في فيلم بعد الموقعة.

– عام 2015 شاركت في مسلسل طريقي مع الفنانة شيرين عبد الوهاب، وفي العام التالي قدمت فيلم تحت الترابيزة مع الفنان محمد سعد.

– توقفت عن التمثيل لمدة 4 أعوام من 2017: 2021 حيث عادت للمشاركة في مسلسل خارج السيطرة مع حسن الرداد وسوسن بدر.

– شاركت في موسم دراما رمضان 2022، من خلال مسلسل رانيا وسكينة مع روبي ومي عمر.

مديحة الحسيني وابنها
– خرجت مؤخرا مع الفنانة نشوى مصطفى وتحدثت عن معاناتها مع ابنها الذي يدمن المخدرات ويضربها.

 

– ابن مديحة الحسيني يدعى محمود وهو شاب ثلاثيني غير متزوج، اعتادت مديحة أن تشارك صوره مع متابعيها في مناسبات مختلفة لطلب الدعاء أو الاحتفال بعيد ميلاده الذي يوافق 10 ديسمبر من كل عام.

معاناة مديحة الحسيني مع ابنها
كشفت عن معاناتها مع ابنها الذي يعاني من إدمان المخدرات، برغم حرصها على علاجه وقالت: “ابني الكبير عنده 33 سنة، وزوجي متوفى من 25 سنة وترك لي ثلاثة أبناء، وابني الأكبر محمود، عنده مشكلة إدمان مخدرات من 10 سنين وأنا أعاني منه، ولم أقصر في علاجه، وفيه ناس ساعدوني في علاجه ووديته الدمرداش والقصر العيني ودلوقتي هو في العباسية.. دخلته مصحة وبعت عفش بيتي وذهبي لتغطية مصاريف علاجه، وكان عندي أمل إنه يكون بني آدم، ولكن خرج من المصحة، وكان مبهدلني معاه”.

تابعت: “قعدت في شقة حماة بنتي وقعد معايا سنة، والدكتورة طلبت مني إنه ما يخرجش من البيت وأبعد عنه السجائر، فكان بيضربني، وآخر مرة بعد العيد ضربني وفرج عليا الشارع وسمعني ألفاظ عمري ما سمعتها، ومشيته من البيت.. روحت أقعد عند بنتي في بورسعيد وقفلت الشقة، فاستغل غيابي وباع عفش بيت حماة بنتي وملابسي وحتى حوض المطبخ باعه من أجل المخدرات، والبلوزة دي اللي أنا لابساها في البرنامج أنا مستلفاها”. واستكملت: “أنا (بوقي) اتعوج يوميها، وخرب بيت أخته ودمر أمه.. أنا مقصرتش معاه في أي حاجة”.

واختتمت: “والله ما عارف هو فين لحد دلوقتي؟ .. نفسي ابني يبقى بني آدم، وأتمنى حد يتبناه ويعالجه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!