الرئيسية / فنون / آخر كلمات «نيرة» طالبة المنصورة قبل وفاتها على يد زميلها أمام الجامعة

آخر كلمات «نيرة» طالبة المنصورة قبل وفاتها على يد زميلها أمام الجامعة

واقعة مأسوية، شهدتها جامعة المنصورة في محافظة الدقهلية، صباح اليوم الإثنين، بعدما أقدم طالب بقتل زميلته أمام بوابة الجامعة.

وكشفت التحريات، أن الطالب الجاني يُدعى محمد عادل محمد إسماعيل عوض الله، 21 سنة، طالب بكلية الآداب بجامعة المنصورة، ومقيم بالمحلة الكبرى بمحافظة الغربية.

فيما كانت الضحية هي “نيرة.أ.م” طالبة بكلية الآداب جامعة المنصورة، ومقيمة في المحلة الكبري بمحافظة الغربية.

وتداول رواد السوشيال ميديا، آخر كلمات نيرة ضحية الحادث، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، الذي كتبت فيه حكمة أو قول يبدو أنها تؤمن به وتحبه، هذا القول هو أن «الحياة هي التي تقلد الفن».

وقال شهود العيان: “الاتنين طلاب معانا في الجامعة، نازلين من مكروباص واحد، البنت قالتله كلمة جارحة قام جري عليها وقام مطلع السكينة”.

وأضافوا: “هرول خلفها وواجهها ثم قام بطعنها في منطقة الصدر عدة طعنات، ثم قام بإلقائها على الأرضية وذبحها في منطقة الرقبة.”

وتابعوا: “اللي هو عادي اعمل ال انا عايزه ،ضربها مرتين في جسمها وخلص عليها قدام الأمن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!