الرئيسية / منوعات / «مستقبلي بيضيع».. حنين حسام تدخل في نوبة بكاء هستيرية قبل الحكم عليها

«مستقبلي بيضيع».. حنين حسام تدخل في نوبة بكاء هستيرية قبل الحكم عليها

تصدر محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة فى التجمع الخامس، برئاسة المستشار محمد أحمد الجندى، اليوم الإثنين، حكمها على فتاة التيك توك حنين حسام، بتهمة الاتجار فى البشر، وذلك بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ«فتيات التيك توك».

تعقد جلسات المحاكمة برئاسة المستشار محمد أحمد الجندى وعضوية المستشارين أيمن عبدالخالق ومحمد أحمد صبرى وأمانة سر مجدى شكرى وهانى شحاتة.

وكشف مصدر، خلال تصريحات صحفية، أن حنين حسام انهارت من البكاء عندما رأت أسرتها بقاعة الجلسة، ودخلت في نوبة من البكاء بشكل هستيري وأخذت تردد:”مستقبلي بيضيع”.

وكانت محكمة الجنايات قد عاقبت حنين حسام غيابياً بالسجن المشدد 10 سنوات.

وكانت النيابة العامة، قررت فى وقت سابق، إحالة حنين حسام ومودة الأدهم وآخرين، للمحاكمة الجنائية؛ لاتهامهم بالاتجار فى البشر.

وكان قاضى المعارضات بمحكمة العباسية، قرر فى 27 يناير الماضى، تأييد إخلاء سبيل حنين حسام بكفالة قدرها 5 آلاف جنيه فى اتهامها بالقضية وذلك بعدما رفض استئناف النيابة.

تضمنت التحقيقات أن الفتيات تظهر عبر التطبيق فى بثٍ مرئى مباشر متاح لكل المشاركين بالتطبيق، وإنشاء علاقات صداقة وتجاذب أطراف الحديث مع المتابعين له، مُستغلة فترة حظر التنقل إبان الموجة الأولى لكورونا بالبلاد ومكوث المواطنين بمنازلهم؛ مقابل وعدهن بالحصول على أجورٍ تزيد بزيادة اتساع المتابعين لهما.

وحسب أمر الإحالة، اتهمت النيابة العامة حنين حسام بالاتجار فى البشر بأن تعاملت فى أشخاص طبيعيين هن المجنى عليهن الطفلتين “م. س” و”ح. و” واللتان لم يتجاوزا الـ18 من العمر، وأخريات.

موضح بأنها استخدمتهن بزعم توفير فرص عمل لهن تحت ستار عملهن كمذيعات من خلال أحد التطبيقات الالكترونية للتواصل الاجتماعى “تطبيق لايكي” يحمل فى طياته بطريقة مستترة دعوات للتحريض على الفسق والإغراء على الدعارة بأن دعتهن “على مجموعة تسمى لايكى الهرم” أنشأتها على هاتفها ليلتقوا فيه بالشباب عبر محادثات مرئية وإنشاء علاقات صداقة خلال فترة العزل المنزلي، الذى يجتاح العالم بسبب وباء كورونا بقصد الحصول على نفع مادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!