الرئيسية / منوعات / «افطر عليها لما المغرب يأذن».. رد مثير من مبروك عطية على متابع يجامع زوجته في نهار رمضان

«افطر عليها لما المغرب يأذن».. رد مثير من مبروك عطية على متابع يجامع زوجته في نهار رمضان

رد الدكتور مبروك عطية، عميد كلية الدراسات الإسلامية الأسبق بجامعة الأزهر، على سؤال أحد المتابعين كان نصه “أنا كل رمضان أجامع زوجتي بالنهار وأنا صائم فهل من نصيحة؟”.

وقال مبروك عطية عبر مقطع فيديو على حسابه عبر فيس بوك قائلا “النبي- صلى الله عليه وسلم- قال: من صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه، مضيفا: لا يفطر إلا الذي لا يقدر على الصيام يعني مرض أو سفر أو عمل شاق”.

وأضاف “لكن واحد يفسد صيامه بمباشرة أهله في نهار رمضان؛ فده عليه القضاء والكفارة، منها إطعام 60 مسكينا، وتقدر الوجبة بـ50 جنيها، وهي عليها كفارة هي الأخرى على أرجح أقوال الفقهاء، متابعا: 120 مسكينا بـ 6000 جنيه، يعني 6000 جنيه مقابل شهوة 10 دقايق”.

ونصح مبروك عطية هذا الشخص قائلا “يا أخي، عليك أن تحرص على صيامك؛ حتى لو أدى بك الأمر أنك تجلس في الجامع طوال النهار حتى يؤذن المغرب، لكي تبعد عنها في النهار”.

وأتم “هي عليها كفارة؛ لأنها كانت ممكن أن تقاوم بلطف، بأن تقول له المغرب فاضل عليه وقت قصير، أو اصبر، وأنت يا أخي افطر عليها، بمجرد ما المغرب يأذن، افطر عليها ومتاكلش”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!