الرئيسية / فنون / قصة خيانة فنانة شابة لوالدتها مع رشدي أباظة.. فضلت «الكلب» عليها

قصة خيانة فنانة شابة لوالدتها مع رشدي أباظة.. فضلت «الكلب» عليها

يمتلئ الوسط الفني بالعديد من الأسرار والحكايات التي قد يُصدم الجمهور لمعرفتها، ومن بين تلك الأسرار علاقة الفنانة اللبنانية صباح بابنتها هويدا.

فقد وصفت الكثير من التقارير هويدا ابنة الشحرورة بالمتمردة، وذلك بسبب الأزمات الكثيرة التي تسببت فيها لوالدتها بعدما لدرجة أن البعض اتهمها بأنها فضلت الكلب على والدتها.

شاهد جمال زوجة نجيب ساويرس (شاهد)

لن تصدق شكل أبناء إسعاد يونس في أول ظهور لهما (شاهد)

 

الأزمة بين هويدا ووالدتها الفنانة صباح بدأت بسبب الفنان رشدي أباظة، والذي كانت هويدا مُعجَبة به وهي ابنةٌ 14 أربعة عشر ربيعًا، إلا أنها شعرت بالصدمة عندما رأته واقعًا في غرام والدتها.

وبالرغم من أن الإعجاب الذي كنته هويدا إلى الفنان الراحل رشدي أباظة قد يراه البعض طبيعيًا، إلا أن الأمر كان بداية الأزمة بين الفتاة الصغيرة على والدتها وفق العديد من المجلات، مما أكد أنه كان شعورًا بالحب وليس مجرد إعجاب.

وما زاد الأزمة بين الفنانة صباح وابنتها هويدا هو زواج الأخيرة سرًا، الأمر الذي أصاب الفنانة صباح بالصدمة، وعلقت الفنانة صباح على تلك الازمة قائلةً: «أخذت أصرخ وأبكي وألطم وجهي كثيراً, حتى فقدت صوتي ولم أعد قادرة على الغناء».

وأضافت الفنانة اللبنانية صباح: «جنيت؛ كانت بعدها صغيرة وكنت بخطط لها أنها تبقى أحسن بنت, بعدين صرت أصرخ وأضرب حالي؛ وجالي مثل كريزة جنون».

أزمات صباح وابنتها هويدا لم تنتهي، فلم تحضر هويدا جنازة والدتها بعد وفاتها، إلا أن المخرجة اللبنانية وابنة شقيقة الشحرورة صباح كلوديا عقل كذبت كُل ما دار حول المشاكل الماديةٍ التي منعت هويدا من الحضور.

ومن جانبه، قال الفنان سمير صبري إنه ذهب يومًا لزيارة صباح قبلَ وفاتها، إذ كانت تعانى من أزمةٍ صحية وأخبرته أنها طلبّت من ابنتها البقاء معها لأنها فى حاجةٍ للرعاية, خاصة أن كل مَن حولها رحلوا ولم عد بجانبها أحدٌ من أشقائهاء فردّت هويدا: «لا يا  مامى.. أنا ساأعود لأمريكا لأن كلبى فى البيت وحده، فمن سيؤكله يعنى ؟! أسيبه يموت؟! دا غالي عندي».

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *