الرئيسية / فنون / بسبب القصر العيني.. زينة تتعرض لموجة حادة من الانتقادات

بسبب القصر العيني.. زينة تتعرض لموجة حادة من الانتقادات

تعرضت الفنانة زينة لموجة حادة من الانتقادات من قبل رواد ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد سخريتها من الدراسة في قصر العيني خلال الحلقة الثانية من مسلسلها «جمع سالم».

ووفقًا لما جاء في التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد عبر عدد كبير من الأطباء عن استيائهم من الحوار الذي دار بين زينة «الدكتورة مريم» ورنا سماحة «رغدة» طالبة الطب التي أتت لاستئجار الشقة المملوكة لوالدتها، وعندما رأتها أبدت سعادتها بمعرفتها وأعلنت عن رغبتها في أن تصبح مثلها في المستقبل.

وبحسب ما جاء في الحوار الذي دار في المسلسل، فقد ردت مريم على أمنية رغدة ساخرة: «بس مش على طول كدا عايزة تبقي جراحة لسه بدري»، لترد عليها رغدة: «هو يعنى حضرتك أخذتي وقت كبير قوي يعني»، فقالت مريم: «أنا مامتي ودتني فرنسا أدرس ف اختصرت وقت كبير مش هتعرفي تختصريه وأنتي في القصر العيني».

واعتبر أطباء أن هذه رسالة سخرية من دراستهم في قصر العيني، واستنكروا هذا الحوار الذي اعتبروه إهانة خلال الوقت الذي يتلقى فيه الأطباء الدعم الحقيقي من الدولة والمجتمع بسبب دورهم في مكافحة فيروس كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *