الرئيسية / منوعات / وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.. وهذا ما حدث مع الفريق الطبي

وفاة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.. وهذا ما حدث مع الفريق الطبي

كشفت مصادر أمريكية أن الزعيم الكوري الشمال كيم جونج أون قد توفي اليوم السبت، وذلك إثر تدهور خالته الصحية على خلفية جراحة خضع لها في القلب.

وبحسب ما ذكرته مواقع تابعة للاستخبارات الأمريكية، فإنَّ هناك تكهنات حول وفاة الزعيم الكوري الشمال كيم يونج أون.

تلك الأنباء أكدتها تقارير لنائب مدير تليفزيون هونج كونج جان سون، والذي تحدث عن حالة كيم جونج أون المتأخرة، خصوصًا بعد إرسال الصين فريقًا طبيًا لتحديد حالته الصحة.

وقال نائب مدير تليفزيون هونج كونج في تصريحات نقلتها صحف بريطانية وأمريكية إن الحالة الصحية للزعيم الكوري في غاية الخطورة، مضيفًا أن السلطات الكورية الشمالية توصلت إلى استنتاج مفاده أنه من المستحيل عليه التعافي، وهذا كل ما نحتاج إلى معرفته في الوقت الحالي.

وقال المسؤول الإعلامي في “هونج كونج” إنَّ هناك اعتراف بوفاته، لكننا نتجنب تأكّيد ذلك لتجنب المخاطر التي يجلبها خبر وفاته، وحتى ظهوره علينا أن نفترض أنه توفي ونتخذ كافة الإجراءات الدبلوماسية المناسبة.

وعن الفريق الطبي الذي وصل إلى بيونج يانج قادمًا من بكين لمتابعة حالة كيم جونج أون، فقد نشر أحد الأطباء الصينيين على مواقع التواصل الاجتماعي الصينية خبرا مفاده أن الزعيم الكوري توفي قبل وصول الطاقم الطبي الصيني بـ 8 دقائق والذي كان يتضمن 50 شخصا، فيما زعمت حسابات أخرى أكثر شعبية أن المخابرات الأمريكية أكدت وفاة “كيم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *