الرئيسية / منوعات / «الإفتاء» تثير الجدل: من حق الزوجة الامتناع عن الجماع مع زوجها في هذه الحالات

«الإفتاء» تثير الجدل: من حق الزوجة الامتناع عن الجماع مع زوجها في هذه الحالات

قال أمين عام الفتوى بدار الإفتاء المصرية الدكتور خالد عمران، إن أي إجبار على الممارسة الجنسية بين الزوج وزوجته محرم في الإسلام.

وأضاف في باب “سؤال وجواب”، بالعدد الجديد من مجلة “Insight”، التي تحررها دار الإفتاء باللغة الإنجليزية، أن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم نهى عن استخدام العنف والإجبار مع الزوجة لممارسة العلاقة الجنسية.

ودلل عمران إجابته بقول الرسول: “لا يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم يجامعها في آخر اليوم”.

وأشار، إلى أنه من حق الزوجة أن تمتنع عن العلاقة مع زوجها، إذا كان يمارس العنف معها، إذا كان يعاني من مرض معدي، إذا كان يستخدم العنف معها أثناء الممارسة الجنسية، وإذا كانت المرأة مريضة نفسيًا أو جسديًا.

وأوضح أن هناك آداب وضعتها الشريعة الإسلامية على الزوجين اتباعها قبل الجِماع.

وتناول العدد مناقشة العديد من القضايا التي تهم المرأة المسلمة، وتصحيح الكثير من المفاهيم المغلوطة والصور النمطية المشوهة حول حقوق المرأة في الإسلام.

مقالات أخرى قد تهمك:

يفسد الحج في هذه الحالة.. «الإفتاء» تكشف حكم الجماع إثناء الإحرام

ما هو حكم صيام يوم الجمعة منفردًا وهو يوم عرفة؟.. «الإفتاء» تحسم الجدل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!