الرئيسية / أخبار / ابنة الشاهد على واقعة المذيعة شيماء جمال تستغيث.. وتفجر مفاجآت مثيرة لأول مرة

ابنة الشاهد على واقعة المذيعة شيماء جمال تستغيث.. وتفجر مفاجآت مثيرة لأول مرة

قامت تقى حسين ابنة الشاهد على جريمة المذيعة شيماء جمال، بنشر منشور جديد لها عبر صفحتها الشخصية على “فيسبوك”، لتستغيث بعد اختفاء والدها مطالبة بمعرفة مكانه.

حيث كتبت تقى عبر “فيسبوك”: ” ان والدي كان علي علاقه صداقه ب القاضي ايمن حجاج، ايمن حجاج طلب من والدي استأجار مزرعه عشان يربي فيها خيل و يدبح فيها عجول عشان العيد الكبير قرب و غيره، يوم الأتنين 20/6/2022، والدي كان ف المزرعه بيخلص باقي تشطيباتها، جيه ايمن حجاج و مراتو التانيه شيماء جمال الأعلاميه الشهيره ب مذيعه الهيروين”.

وتابع وكتب: “ايمن حجاج طلب من والدي شاي، قام والدي ب كل احترام يعمل من باب يسيبهم براحتهم، سمع زعيق و سب و تهديدات ب جرايمه و فساده الي عملو ف شغله من المذيعه ل ايمن حجاج، بعدها هما الأتنين فضلو يزعقو مع بعض و شتايم ف بعض، والدي راح يهدي الدنيا، كان ايمن حجاج مسك سلاحه الخاص و ب ضهرها ع دماغ شيماء جمال بعدها خنقها ب الأيشارب “.

وأضافت: “والدي كان شايف كل دا و فضل يزعق ف ايمن حجاج و ايمن حجاج فضل يهدد والدي ب القتل و حبسو ف اوضه و خد منو تلفوناتو و فضل سايب محبوس والدي خمس ست ساعات، بعدها خرجو و هددو ب القتل و عياله لو اتكلم والدي روح و كان منهار من العياط و حكالنا، تاني يوم ايمن حجاج هدد بابا وخدو الساحل و حجزه عند ناس عرباويه، اول ما والدي هرب راح بلغ نيابه الحوادث “.

وأردفت وكتبت: “جابوني انا و اخواتي يحققو معانا و اقذر المعاملات شوفناها هناك و تهديدات لينا ك عيالو اننا هنتحبس لو مقولناش ع مكان الجثه مع العلم ان حتي والدي ميعرفش مكانها، و والدي فضل شاهد ملك، لحد ما رفعو الحصانه من علي ايمن حجاج و هرب، و هددو والدي و هو جوا ب اشد التهديدات و خدوه متهم ثاني “.

وواصلت وكتبت: “انا معرفش مكان والدي حتي والدي مش هيكون ضحيه الفساد و الرشاوي والدي كان جاي منهار من العياط من خوفه من ربنا
اسم والدي حسين محمد ابراهيم الغرابلي اخر مكان كنت اعرف انه فيه نيايه الحوادث “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!