الرئيسية / منوعات / «أثناء الجماع وهي حامل».. زوج ينهي حياة زوجته بعد 6 أشهر من زفافها

«أثناء الجماع وهي حامل».. زوج ينهي حياة زوجته بعد 6 أشهر من زفافها

شهد مركز أبو تشت بمحافظة قنا، جريمة قتل راح ضحيتها زوجة على يد زوجها بعد 6 أشهر فقط من حفل زفافهما.

كشفت التحريات أن الزوجة المجني عليها تدعى “أ. ع”، والمتهم هو زوجها “ب. ع”، عامل، ارتبط بحبه الأول بعد أكثر من عامين من تعلقه بها، حتى شاء الله أن ينتهي الأمر بالزواج والانتقال إلى عش الزوجية معًا.

قبل الزفاف بعدة أشهر دخل المتهم في حالة نفسية سيئة انتهت بذهابه إلى طبيب نفسي استعدادًا لحفل الزفاف؛ كي يبدأ حياة زوجية دون أية مشاكل أو أزمات قد تُعكر صفو حياته مستقبلًا.

لكن مع الأيام الأولى للزواج بدأت الخلافات تعرف طريق حياة الزوجين، حتى أن المتهم ادعى أن زوجته لم تكن بكرًا عندما تزوجها، لكن الضحية أنكرت ذلك لوالدته.

شكوك الزوج تجاه الضحية ظلت تلاحقه باستمرار غير قادر على تجاوز وساوس الشيطان التي تلاحقه ليل نهار حول العلاقات السابقة لزوجته.

يوم الواقعة وبالتحديد في 26 فبراير 2021، ذهب الزوجان إلى غرفتهما لممارسة علاقتهما الحميمة، لكن الزوج زادت شكوكه تجاه زوجته أثناء الجماع معها، فقام بخنقها ولم يتركها إلا بعد أن فارقت الحياة، “ماتت وهي حامل في الشهر الرابع”.

الواقعة لم تأخذ وقتًا طويلًا كي يتم اكتشافها، فبعد أن أنهى الزوج حياة زوجته اغتسل وذهب لتسليم نفسه إلى مركز الشرطة التابع له، واعترف بارتكاب الواقعة.

اعتراف الزوج دفع النيابة العامة إلى توجيه تهمة القتل العمد إله، وأحالت النيابة العامة القضية التي حملت رقم 4848 لسنة 2021، جنايات أبوتشت، والمقيدة برقم 1099 لسنة 2021 كلي قنا إلى محكمة الجنايات.

وبعد عدة جلسات من نظر القضية عاقبت محكمة جنايات نجع حمادي، المتهم بإحالة أوراقه إلى المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامه.

وبجلسة 10 مارس الماضي، قضت المحكمة بالإعدام شنقًا للزوج بتهمة قتل زوجته بمركز أبوتشت في قنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!