الرئيسية / منوعات / «رجعت لاقيتها حامل من أبويا».. كواليس صادمة وراء إنهاء حياة زوجة على يد زوجها

«رجعت لاقيتها حامل من أبويا».. كواليس صادمة وراء إنهاء حياة زوجة على يد زوجها

روى الدكتور أيمن فودة، كواليس جريمة مضى عليها منذ ما يقارب من حوالي 20 عاما، كان وقتها يشغل منصب مدير مشرحة زينهم، ويتذكر لحظة استلام قرار من النيابة العامة باستخراج جثة ربة منزل توفيت قبل 3 أشهر، وجرى دفنها في إحدى المقابر الخاصة بإحدى قرى محافظة القليوبية.

يقول فودة، إنه بعد الاطلاع على مذكرة النيابة المرفق بها قرار استخراج الجثة وتشريحها لبيان سبب الوفاة، جاء في مذكرة النيابة أن مكالمة من شخص مجهول للأجهزة الأمنية تفيد بأن ربة المنزل تم قتلها وأن زوجها استخرج تصريح دفن وشهادة وفاة بطريقة غير مشروعة.

كلفت النيابة المباحث بسرعة تحرياتها حول الواقعة وملابساتها وظروفها، وتبين أن السيدة متزوجة من شخص يعمل في السعودية، وحضر إلى البلاد بعد عام من سفره وتحديدا قبل الوفاة بـ7 أيام، وأن ربة المنزل خلال تلك الفترة أقامت علاقة محرمة مع والد زوجها المقيمة معه في ذات المنزل، وأن الزوج وراء ارتكاب الواقعة.

خرج فودة مع فريق مكون من عضو النيابة العامة وقوة من مباحث المركز، وتوجهوا إلى المقابر وتم التعرف على المقبرة الخاصة بربة المنزل، وجرى استخراج جثتها ونقلها إلى مشرحة زينهم للتشريح.

وبإجراء الصفة التشريحية تبين أنها كانت حاملا في توأم، كما تبين أنها توفيت نتيجة أسفكسيا الخنق، وتم كتابة تقرير الطب الشرعي الخاص بسبب الوفاة وإرساله إلى النيابة العامة التي قررت ضبط وإحضار الزوج.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبطه وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات اعترف بارتكاب الواقعة، مضيفا أنه اكتشف بعد عودته من دولة السعودية بإرهاق مستمر لزوجته وبعرضها على الطبيب تبين أنها حامل، ولم يعرف الشخص الذي كانت على علاقة به، وعندما واجهها رفضت الإفصاح عنه، فقام بخنقها وادعى أنها توفيت وتم دفنها بعد استخراج تصريح دفن وشهادة وفاة.

وقررت النيابة العامة إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!