الرئيسية / منوعات / منها نقص المناعة وعدم التركيز.. 5 أضرار للصيام دون سحور (فيديو)

منها نقص المناعة وعدم التركيز.. 5 أضرار للصيام دون سحور (فيديو)

عرضت قناة “العربية” الفضائية تقريرًا عن أضرار الصيام على جسم الإنسان بدون سحور .

وأشار التقرير إلى أن هناك 5 أضرار تقع على جسم الإنسان بسبب عدم تناول وجبة السحور.. وجاءت كالتالي:

ـ انخفاض مستويات الطاقة في الجسم

ـ الإصابة بالجفاف و ازدياد الشعور بالعطش خلال ساعات الصيام

ـ الإصابة بالإمساك واضطرابات الجهاز الهضمي

ـ نقص المناعة والشعور بالتعب وعدم التركيز

ـ تقليل معدل الحرق والتمثيل الغذائي

 

يقع بعض الصائمين في شهر رمضان في ثلاثة أخطاء في السحور، وهي:

أولا: ترك بعض الناس السحور، وهذا خلاف السُّنَّة، فالنبي -صلى الله عليه وسلم- كان من هديه السحور، وحثَّ عليه وجعله فارقًا بين صيامنا وصيام أهل الكتاب، يقول عليه الصلاة والسلام: «تسحروا؛ فإن في السحور بركة» ويقول عليه الصلاة والسلام: «فصل ما بين صيامنا وصيام أهل الكتاب، أكلة السحر».

ثانيًا: تعجيل السحور وتقديمه في منتصف الليل أو قبل الفجر بساعة أو ساعتين، وهو خلاف السُّنَّة؛ فإن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «عَجِّلوا الإفطار، وأخِّروا السحور»، والسنة أن يكون السحور في وقت السحر قبيل طلوع الفجر بشيء يسير؛ ومنه سُمي السحور سحورًا؛ فعن أنس -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وزيد بن ثابت تسحَّرَا، فلما فرغا من سُحُورِهما قام النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى الصلاةِ فصلَّى، فسُئِل أنس: كم كان بين فراغِهما من سُحُورهما ودخولهما في الصلاة؟ قال: «قدْرَ ما يقرأ الرجل خمسين آية»، قبل أذان الفجر بحوالي 30 دقيقة تقريبًا.

ثالثًا: ومن الأخطاء في السحور، الاستمرار في الأكل والشرب مع أذان الفجر وهو يسمع النداء، والواجب أن يحتاط العبد لصومه، فيمُسِك بمجرد أن يسمع أذان المؤذن، لكي يكون صومه صحيحًا، فإذا أكل والشرب وأذان الفجر يؤذن فسد صومه وعليه قضاء يوم آخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Don`t copy text!